محمد الشريف

باحث ومحلل لبيانات مواقع الاعلام الاجتماعي

اطفالنا والإعلام الاجتماعي

عام

اهلا وسهلا بيكم في مدونتي. غالبا انت اب او انتي ام بتقرأوا المقاله دي لان العنوان جذب اهتمامكم. انا محمد الشريف وعندي ابن صغير في السن وتعرف على الموبايل والكمبيوتر بسببي. ادرك تماما مقدرا الراحه لما بنسيبوا يلعب لوحده عليه. لكن في نفس الوقت مش عايزين يلعب كتير علشان م يتعود عليه وممكن يضره. والاهم الانترنت ممكن يوصلوا بحاجات اكبر من سنه او توصل اليه حاجات اكبر من سنه تضر العائلة كلها. ممكن علشان كده حبيت اكتب عن الموضوع ده اللي هيكون فيه نصائح لي ولكم عن الاطفال والانترنت.

رقم 1 – توضيح الايجابيات

يجب ايضاح مفهوم الانترنت للاطفال من اللحظة اللي بدا يدرك فيها وجوده. وده يختلف من طفل لطفل حسب ادراك وسرعه اهتمام الطفل. بعض الاطفال ممكن من سن 3 سنين وبعضهم ممكن من 5 او 6. هنا عليك ايضاح فكرة الانترنت وانه ازاي بيسمح لينا انه يوصلنا للعديد من المعلومات بسرعه او بيوصلنا بالعديد من الاشخاص. مثلا ممكن تستخدم Messenger مع العديد من الاشكال والخلفيات وهو بيكلم جده او تيته او اولاد الاخت والاخت. ويفهم انه الانترنت نعمه من عند ربنا بيخلينا نوصل بسهوله للي بنحبهم.

ايضا ممكن يستخدم الانترنت علشان يعمل حاجات هو بيحبها. احد افضل المواقع من سن 3 سنين هو موقع عصافير https://3asafeer.com/. الموقع فيه اسمع, العب, الرسم, اقرا. القصص اغلبيتها مفيده جدا ولا يوجد فيها اي ضرر. طبعا يجب التركيز على الاشياء اللي بيحبها هو. يعني مثلا مش اروح اعلمه برمجه وهو مش بيحبها او تصميم وهو مش بيحبه.

احد الشركات اللي عملت مجموعه برامج جيده جدا هي RV AppStudios للاطفال. عندهم مثلا

وفيه حاجات تانيه ممكن طفلك يحبها او لا بس اكيد يستاهل انك تجربه.

ايضا حبي الحقيقي مع ابني هو Khan Academy Kids وهو مناسب من سن 3 سنين ومفيد جدا وممكن يكون وقت مخصص ليه قبل النوم مثلا. ممكن تحمله من هنا:

https://learn.khanacademy.org/khan-academy-kids/

ايضا، احد التجارب الجميلة جدا اللي بفكر اعملها مع ابني هي وقت الروح الإيجابية. وهو انه نشوف محتوى من المحتويات الجميله طفل يرسم مثلا او ولد بيقرا قرآن او اي محتوى إيجابي ونكتب ليه تعليق ايجابي جدا زي. انت ولد رائع برافو. وده مش بس بيوصل الايجابيات لابنك او بنتك، كمان يزرع فيه روح إيجابية تجاه الاخرين ويقلل فرص انه يكون متنمر ان شاء الله.

رقم 2 – توضيح السلبيات

اه خلي بالك يا حبيبي علشان مش كل الناس كويسه على الانترنت. فيه ناس كتيره بيبقوا عايزين يؤذوك او يحربوا الجهاز بتاعك. لازم متقلش لحد انت ساكن فين وانت مش تعرفه. لازم تكون حذر جدا متدوسش على اي حاجه اونلاين انت مش تعرفها. لازم مش تنزل برامج قبل ما تسالنا. الانترنت مكان مخيف لان مسموج لاي حد انه يتواصل مع اي حد لو انت مش بتحمي نفسك كويس.

هنا لازم انت تبين ليه قد ايه الانترنت مكان واسع جدا وممكن زي ما هو بيوصله للحاجات اللي هو بيحبها، يوصل الحاجات الوحشه ليه حتى لو هو مش عايزها وانه لازم يعرف ازاي يدافع عن نفسه.

في المرحلة دي لازم يدرك الطفل انه التنمر موجود وانه مش كل الناس ايجابيين وعملية الدفاع عن النفس بتكون موجوده في الواقع وفي الافتراضي.

رقم 3 – مراقبة المحتويات

معرفة ابنك غير كافيه. حب التجربه ممكن انه يوصله لمحتويات غير مناسبه ليه او من غير حب معرفة, ممكن بالخطأ يصل لمحتويات غير مناسبه. هنا يجي دور المراقبه الغير مباشره. يعني مش تروح تقله وريني انت بتعمل ايه. لأ، الفكرة انه يشعر بالثقه انك عارف انه مش هيضر نفسه ولا هيضر غيره. لو انت رافض فكرة اه يكون عنده تابلت خاص بيه وبتديله موبايلك انت، يبقى لازم يكون طفلك حواليك وهو بيستخدم الموبايل او التابلت. لازم في الاول تخليه يشاركك ويحب انه يوريك انجازاته مهما كانت تافه في نظرك.

اطلب منه دايما انه الصوت يكون مفتوح و عالي عشان تسمع اللي بيحصل او اساله ليه مش سامع اي حاجه. بفكرك انه الهدف الرئيسي انه تكون عارف هو بيتفرج او بيلعب اي مش الهدف انك تبقى فوق دماغه وتحسسه انك مش عندك ثقه فيه. لو ابنك عنده تابلت او موبايل خاص بيه ممكن تشوف المقاله دي من البوابه العربية للاخبار.

رقم 4 – كن قدوة

صعب جدا تقول لابنك – يلا علشان عينيك!! كفايه كده!! وهو بيشوفك انت قاعد على الموبايل وانت في الحمام وانت بتاكل وقبل ما تنام!

لو حابب انه مش يكون متعلق بيه لازم تسال نفسك انا بعمل ايه. انا طبعا مش بقلك متقعدش على الموبايل بتاعك، لكن بقلك وريه انك مش بتقعد عليه. اعمل وقت مثلا للراحه النفسيه كلنا نقعد سوا نحكي عملنا ايه في يومنا وايه اكثر حاجه حلوه وايه اكثر حاجه وحشه ضايقتنا ونصلحها ازاي. نفسنا ايه مثلا انه يحصل بكره او كان نفسنا في ايه يحصل النهارده. نشكر ربنا على نعمه ايه النهارده اللي كانت مميزه جدا. وكل ده يكون من غير الموبايل. لازم يفهم انه ده مجرد شيء مساعد مش اساسي في حياتنا في كل تصرفاتنا اليومية. وانه ممكن يكون عندنا وقت محدد ليه لو طولنا عليه فده بياخد من وقت حاجات تانيه مثلا. لو اتفرج على 3 قصص من عصافير فده يخلينا مش نعمل 3 من خان اكادمي 2 بس. وهكذا. فاهم شيء لازم ندركه هنا انه احنا بنربي نفسنا مع اولادنا.


اتمنى يكون المحتوى ده ممتع ومفيد. لو حبيته اعمل شير ليه لاصدقائك شاركني في التعليقات ايه اكثر الطرق اللي شفتها إيجابية مع توضيح وتسهيل تعامل الاطفال زي ابني وابنك مع الإعلام الاجتماعي والانترنت.


محمد الشريف

انا محب للناس واتمنى ان نجد الارض مليئة بالخير والمحبة بين مخلوقات الله دائما وابدا. انا شخصية تستمد قوتها من الاشخاص واقدم دائما الافضل وانا اعمل معهم. احب متابعة الانيميشن الياباني وكل ما يتعلق ايضا بسرد القصص من البيانات. احب القدرة على توصيل المعلومات الصعبة بكل سهولة للجميع. احاول زيادة المحتوى العربي القيم ولست متخصص في اللغه العربية. لذلك اتمنى ان تجد ما اقدمه مفيدا لك في حياتك المهنية والعامة.